كيف نتواصل معك
أخبار المدينة
    
Img

تاريخ المدينة المنورة

 

التأسيس :-

يذكر مؤرخو المدينة أن أول من أسسها رجل من أحفاد رسول الله نوح عليه السلام ، ومع مرور الزمن رحل إليها أفراد وجماعات من أنحاء الجزيرة العربية

العهد النبوي ( 1 - 11 هـ / 622 - 632 م) :-

عندما هاجر رسول الله ﷺ إلى يثرب  1هـ ــ 622م,  بدأت التغييرات الكبيرة؛ فقد غير رسول الله ﷺ اسمها من يثرب إلى المدينة, وانتهت العداوة بين الأوس والخزرج, وسُمُّوا بالأنصار, وتآخوا مع المهاجرين, وتَشَكَّلَ أول مجتمع مسلم وأخذ ينمو بدخول الناس في دين الله, وتنتظم حياته بالتشريعات التي يتنزل بها الوحي ويسنها رسول ﷺ ، وعاش أهل المدينة سنوات من الأمن والاستقرار والتطور الاقتصادي والاجتماعي والعمراني, يتعلمون أمور دينهم من رسول الله ﷺ إلى أن لحق بالرفيق الأعلى, في ربيع الأول سنة إحدى عشرة للهجرة, وبوفاته ﷺ انتهت أزهى مرحلة من حياة المدينة, مرحلة النبوة التي صارت فيها عاصمة الدولة الإسلامية الناشئة, ونواة الأمة الإسلامية وحضارتها المتناميتين.

 

العهد الراشدي : في الفترة (11  - 40 هـ / 632 - 660 م)

 

العهد الأموي : في الفترة  (40 - 132 هـ / 660 - 749م)

 

العهد العباسي في الفترة (132 - 656هـ  /  749 1258 م)

 

العهد المملوكي في الفترة (656 - 923هـ / 1258 1517 م)

 

العهد العثماني الأول في الفترة  (923 - 1220هـ / 1517 1805 م)

 

العهد السعودي الأول في الفترة  (1220 - 1226هـ / 1805 1811 م )

 

عهد محمد علي باشا في الفترة  (1226 - 1256 هـ / 1811 1840 م )

 

العهد العثماني الثاني في الفترة (1256 - 1337 هـ / 1840 - 1918م)

 

العهد الهاشمي في الفترة  (1337 - 1344هـ / 1918 - 1925م)

 

العهد السعودي الحالي (1344هـ / 1925م) :-

شهدت المدينة المنورة خلال هذا العهد تطورات متلاحقة, فقد طويت صفحة المتغيرات السياسية واضطراباتها, واستتب الأمن, وتقدمت الجوانب الاقتصادية ، والاجتماعية ، والثقافية, وشهدت مواسم الزيارة المتعددة ازدهاراً في الحركة التجارية بعامة, أدى إلى ظهور أسواق تجارية كبيرة تتوزع في الجهات الأربع للمدينة المنورة.

ولقي المسجد النبوي عناية كبيرة شهد فيها سلسلة متوالية من التوسعات, بدأت في عهد الملك عبد العزيز وتوالت في عهود أبنائه, ومازالت مستمرة حتى الآن, كما سنرى في فقرة تاريخ عمارة المسجد النبوي.

كما شهدت المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي نهضة عمرانية ضخمة مازالت امتداداتها مستمرة حتى الآن, حيث ظهرت مجمعات سكنية تجارية تستوعب مئات الآلاف من الزائرين, وتقدم لهم أرقى خدمات السكن والتسوق.